شرح الـ Bollinger Bands

مشاركة
شرح الـ Bollinger Bands
الإستماع الى هذه المقالة
00:00 / 00:00

ما هي الـ Bollinger Bands؟

تم إنشاء البولنجر باند في أوائل الثمانينات من قبل المحلل المالي والمتاجر بالأوراق المالية جون بولينجر. يتم استخدام البولنجر باند بشكل كبير كأداة للتحليل الفني (TA), وهو في الأساس مؤشر لقياس التذبذب الذي يشير إلى ما إذا كان السوق به تقلبات عالية أو منخفضة وكذلك ظروف ذروة شراء أو البيع. 

تتمثل الفكرة الرئيسية وراء مؤشر البولنجر باند في إظهار مدى تشتت الأسعار حول متوسط القيمة. بمعنى, يتكون المؤشر من شريط علوي و شريط سفلي و خط وسط متحرك (يشار إليه أيضًا باسم الخط الأوسط). يتجاوب الشريطان الجانبيان مع حركة سعر السوق. يتباعدان عندما يكون التقلب مرتفع (يتحركان بعيدا عن الخط الأوسط) و يقتربان عندما يكون التقلب منخفض (يتحركان نحو الخط الأوسط). 

تحدد صيغة بولينجر باند القياسية الخط الأوسط كمتوسط متحرك بسيط (SMA) لمدة 20 يومًا, بينما يتم حساب الشرائط  العلوية والسفلية بناءً على تقلبات السوق بالنسبة إلى المتوسط المتحرك البسيط (والذي يشار إليه بالانحراف المعياري).

ستبدو الإعدادات القياسية لمؤشر البولنجر باند كالتالي:

  • الخط الأوسط: متوسط متحرك بسيط (SMA) لـ 20 يومًا.

  • شريط علوي: 20 يوم SMA + (الانحراف المعياري لمدة 20 يومًا x2)

  • شريط سفلي:  20 يوم SMA - (الانحراف المعياري لمدة 20 يومًا x2)

الصيغات باللغة الإنجليزية:

  • Middle line: 20-day simple moving average (SMA)

  • Upper band: 20-day SMA + (20-day standard deviation x2)

  • Lower band: 20-day SMA - (20-day standard deviation x2)

تعتمد الإعدادات القياسية لمؤشر البولنجر باند على دورة مدتها 20 يومًا وتعيين الشرائط العلوية و السفلية إلى اثنين من الانحرافات المعيارية (x2) بعيدًا عن الخط الأوسط. يتم ذلك للتأكد من أن 85٪ على الأقل من بيانات الأسعار سوف تتحرك بين هذين الشريطين ولكن يمكن ضبط الإعدادات وفقًا للاحتياجات واستراتيجيات التداول المختلفة.


كيف يتم إستخدام البولنجر باند في التداول؟

على الرغم من أن البولنجر باند يستخدم بنطاق واسع في الأسواق المالية التقليدية إلا أنها قد تستخدم أيضًا في عمليات تداول العملات الرقمية. ولكن يجب على المرء تجنب استخدام البولنجر باند كأداة قائمة بذاتها ولا ينبغي اعتبارها مؤشراً على فرص الشراء أو البيع.

مع وضع ذلك في الاعتبار، دعونا نتخيل كيف يمكن تفسير البيانات التي يقدمها مؤشر البولنجر باند.

إذا كان السعر يتجه فوق المتوسط المتحرك ويتجاوز شريط بولينجر العلوي فمن المحتمل أن يكون من الآمن افتراض أن السوق في ذروة التوسع (حالة ذروة الشراء). إذا لامس السعر الشريط العلوي عدة مرات فقد يشير إلى مستوى مقاومة هام.

على النقيض, إذا انخفض السعر بشكل ملحوظ وتجاوز أو قام بلمس الشريط السفلي عدة مرات فهناك إحتمال أن يكون السوق أما في حالة ذروة بيع أو عثر على مستوى دعم قوي.

لذلك قد يستخدم المتداولون البولنجر باند (بالإضافة إلى مؤشرات الـ TA الأخرى) لتحديد أهداف البيع أو الشراء الخاصة بهم أو أيضا للحصول على نظرة عامة على النقاط السابقة حيث عرض السوق حالات ذروة الشراء والبيع. 

بالإضافة إلى ذلك، قد يكون توسع و إنكماش البولنجر باند مفيدًا عند محاولة التنبؤ بلحظات التقلبات المرتفعة أو المنخفضة.

يمكن للشرائط إما أن تبتعد عن الخط الأوسط حيث يصبح سعر الأصل (العملة) أكثر تقلبًا (التوسع) أو تتحرك نحوه حيث أن السعر يصبح أقل تقلبًا (انكماش أو تقلص).

بالتالي، فإن البولنجر باند أكثر ملاءمة للتداول على المدى القصير (short term) كطريقة لتحليل تقلبات السوق ومحاولة التنبؤ بالحركات القادمة. يفترض بعض المتداولين أنه عندما يكون هناك ذروة في التوسع بين الشرائط قد يكون اتجاه السوق الحالي قريبًا من فترة التماسك أو انعكاس الاتجاه.

وبدلاً من ذلك عندما تصبح الشرائط ضيقة للغاية يميل المتداولون إلى افتراض أن السوق يستعد للقيام بحركة انفجارية.

عندما يتحرك سعر السوق جانبياً, يميل البولنجر باند إلى الضيق نحو خط المتوسط المتحرك في الوسط عادة (ولكن ليس دائما) تسبق التقلبات المنخفضة ومستويات الانحراف الضيق الحركات الكبيرة والمتفجرة والتي تميل إلى أن تحدث بمجرد أن يعاود التقلب.


Bollinger Bands vs Keltner Channels 

على عكس بولينجر باند الذي يعتمد على المتوسط المتحرك البسيط (SMA) والانحرافات المعيارية، يستخدم مؤشر النسخة الحديثة من Keltner Channels متوسط المدى الحقيقي (ATR) لتعيين عرض القناة حول المتوسط المتحرك الأسي لـ20 يومًا (EMA). وبالتالي فإن صيغة Keltner Channel ستبدو هكذا:

  • الخط الأوسط: المتوسط المتحرك الأسي (EMA) لـ20 يومًا. 

  • شريط القناة العلوي: 20 يوم EMA + ( المتوسط المتحرك الأسي لـ10 أيام x2)

  • شريط سفلي:  20 يوم EMA - ( المتوسط المتحرك الأسي لـ10 أيام x2)

الصيغات باللغة الإنجليزية:

  • Middle line: 20-day exponential moving average (EMA)

  • Upper channel line: 20-day EMA + (10-day ATR x2)

  • Lower band: 20-day EMA - (10-day ATR x2)

عادة يميل مؤشر Keltner Channels إلى أن يكون أكثر إحكامًا من Bollinger bands وبالتالي قد يكون أكثر ملاءمة من البولينجر باند لتوضيح انعكاسات الاتجاه وظروف السوق في ذروة الشراء و البيع بطريقة أكثر وضوحًا.

بالإضافة إلى ذلك  فإن مؤشر Keltner Channels عادة ما يوفر إشارة ذروة الشراء والبيع في وقت أسبق من البولينجر باند.

من ناحية أخرى، يميل البولنجر باند لتمثيل تقلبات السوق بشكل أفضل لأن حركات التوسع والانكماش تكون أوسع وأكثر وضوحًا عند مقارنتها بـ Keltner Channels. بالإضافة الى أن استخدام الانحرافات المعيارية تجعل مؤشر البولينجر باند يكون أقل احتمالا لتقديم إشارات وهمية لأن عرضه أكبر وبالتالي من الصعب تجاوزه.

البولينجر باند هي الأكثر شعبية ومع ذلك  فإن كلا المؤشرين جيدان خاصة بالنسبة لأدوات التداول على المدى القصير ويمكن أيضا إستخدام الإثنين معا  لتوفير إشارات دقيقة/موثوقة أكثر.

Loading