ما هو عرض طرح العملية الأولي (ICO)؟

30.01.2019

ما هو عرض طرح العملية الأولي (ICO)؟

الـ ICO أو Initial Coin Offering يعني عرض طرح العملة الأولي وهي طريقة لجمع الأموال من خلال استخدام العملات الرقمية. يتم استخدام هذه الطريقة في المشاريع التي لم تقوم بتطوير منصة أو منتج أو خدمة بلوكشين حتى الآن. عادة ما يتم الدفع باستخدام البيتكوين أو الايثيريوم ولكن في بعض الحالات يتم قبول العملات الورقية أيضا.

يشارك المستثمرون في عروض العملات الأولية مع الأمل والتوقعات بأن الشركة ستنجح مما يزيد من الطلب ويؤدي إلى زيادة قيمة العملات الأساسية. بعبارة أخرى، فإنهم يأملون في الحصول على عائد جيد على الاستثمار كمؤيدين مبكرين لمشروع عملة رقمية معينة.


كيف يعمل عرض طرح العملة الأولي؟

غالبًا ما تتم مقارنة الـ ICO مع العرض العام الأولي (IPO) ومع ذلك هذه المقارنة خادعة للغاية. عادة ما تنطبق طلبات العرض العام الأولي على الشركات القائمة التي تبيع أسهم ملكية جزئية في شركتها كطريقة لجمع الأموال. علي العكس، يستخدم الـ ICO بشكل أساسي كآلية لجمع الأموال تسمح للشركات بجمع الأموال لمشروعها في المراحل المبكرة للغاية والمستثمرون الذين يشترون رموزهم أو عملتهم لا يشترون أي ملكية في الشركة.

عادة، يتم إنشاء رموز (توكنز) الـ ICO على بلوكشين الإيثيريوم بإستخدام معيار ERC-20 وبالتالي تسمى رموز ERC-20. هناك منصات أخرى تدعم إنشاء وإصدار الرموز الرقمية جنبا الى جنب مع الإيثيريوم مثل (Stellar و NEM و NEO و Waves) على عكس، بعض الشركات التي لديها بالفعل بلوكشين خاص بهم يعمل بشكل كامل غالبا ما يتم استخدامه لإصدار أصولها الرقمية على منصة خاصة بهم.

بأخذ رموز ERC-20 على سبيل المثال، قد تستخدم الشركة عقود الإيثيريوم الذكية لإنشاء وإصدار رمز رقمي خاص بها. يحدد بروتوكول ERC-20 مجموعة من القواعد التي يجب على الشركة اتباعها من أجل إصدار رمز مميز على بلوكشين الإيثيريوم وتضمن العقود الذكية اتباع هذه القواعد بطريقة جديرة بالثقة.

بمجرد قيام مؤسسي الشركة الناشئة بإنشاء رموزهم، يجب عليهم إقناع المستثمرين بدعم مشروعهم من خلال المشاركة في عرض العملة الأولي الخاص بهم. يتم تحقيق ذلك غالبًا من خلال تطوير ورقة عمل تصف أهداف الشركة وكيف يفترض أن يعمل النظام البيئي الجديد. وقد يربط المؤسسون أيضًا هذه الورقة البيضاء مع موقع ويب يوفر مزيدًا من المعلومات حول الأشخاص المشاركين في عرض العملة الأولي ولماذا يعتقدون أن مشروعهم الخاص من المرجح أن ينجح.


لماذا تقوم الشركات بتطبيق عرض طرح العملة الأولي؟

يمكن أن يكون عرض العملة الأولي طريقة فعالة للغاية لزيادة رأس المال الاستثماري وتمويل المشروع النسبة إلى الشركات الناشئة فهي تسمح لهم بالحصول على عملة قابلة للإنفاق بناءً على فكرة قد تكون أو لم تكن قد تم اختبارها في السوق. من غير المرجح أن تتمكن العديد من هذه الشركات الصغيرة غير الراسخة من الحصول على التمويل بأي طريقة أخرى. ومن غير المرجح أن تقوم المؤسسات المالية التقليدية بإقراض أموال بدء التشغيل على أساس ورقة بيضاء وحدها خاصة في في العالم الرقمي حيث يتسبب نقص التنظيم في إحجام هذه المؤسسات. 

في حين تمثل الشركات الجديدة والشركات الناشئة الجزء الأكبر من الـ ICO، فإن الأمور تتغير. قد أدركت بعض الشركات القائمة الآن قيمة عروض طرح العملة الأولية وقوة اللامركزية التي توفرها العملات الرقمية. بعض هذه الشركات تقوم بتنفيذ عرض طرح العملة الأولي لإطلاق مشاريع جديدة على النظام القائم على البلوكشين كوسيلة لزيادة رأس المال أو لامركزية أعمالهم. تسمى هذه الممارسة "ICO Reverse". 


هل يمكن لأي شخص القيام بـ ICO؟

الإجابة القصيرة هي نعم. مع التوجيه الصحيح يمكن لأي شخص تقريبًا تطوير رمز مميز وكتابة ورقة بيضاء تصف تطبيقه. لكن الشركة أو الأفراد الذين يفعلون ذلك يحتاجون إلى إنشاء مشروع قائم على أساس مجمعات البلوكشين. يتطلب هذا المعرفة والمهارة والخبرة التي لا يمتلكها الجميع. كما تحتاج أيضًا إلى البحث في الشبكة المعقدة من المشكلات التنظيمية التي تختلف من ولاية قضائية إلى أخرى وقد تتغير قريبًا استجابة لشعبية الـ ICO المتزايدة.

للقيام بعرض طرح عملة أولي ناجح، يجب أن يكون المشروع سليمًا ومدعومًا بأدلة قوية حول كيفية عمل المشروع أو الفكرة ولماذا يكون مفيدًا وماذا يفعل ومن يحتاج إليه وكيف يمكن تطويره. يعتبر بيع الفكرة وإقناع المستثمرين بالشراء خطوة مهمة أخرى نحو تحقيق نتائج إيجابية.


تنظيم/قواعد عرض طرح العملة الأولي

جذب العدد المتزايد من أحداث التمويل الجماعي لعروض طرح العملة الأولية انتباه المنظمين في جميع أنحاء العالم، والتنظيم هو موضوع هام في مجتمع العملات الرقمية. في الولايات المتحدة، لجنة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية (SEC) ولجنة تداول العقود الآجلة (CFTC) هما مؤسستان تنظيميتان تناقشان باستمرار الإطار التنظيمي لعروض طرح العملية الأولية (ICOs) و العملات الرقمية.

لا يزال تنظيم قطاع الـ ICO في المراحل المبكرة ولا يوجد تماثل عبر مختلف البلدان. فمن ناحية، من المرجح أن يعوق الكثير من التنظيمات نمو وتطور القطاع الناشئ من تكنولوجيا البلوكشين و العملات الرقمية. ومن ناحية أخرى، يرى البعض أن التنظيم من المرجح أن يجلب شرعية أكبر للمجال مما يخفف من مخاوف المؤسسات المالية التقليدية التي كانت حتى الآن مترددة في استكشافها. في مكان ما في الوسط، يتم الإشادة بالنهج المتوازن من قبل الكثيرين الذين يعتقدون أن النظام البيئي للعالم الرقمي لا يفترض أن يكون مساحة مالية "غربية متوحشة"، بل يجب أن يكون حراً بما يكفي للعمل خارج حدود النظام المالي التقليدي.

في حين أن بعض السلطات القضائية مثل الصين وكوريا الجنوبية قد أعلنت أن جميع ICOs غير قانونية، أصدرت US SEC نشرة تفصيلية حول ICOs محذرة المستثمرين المحتملين لأداء العناية الواجبة قبل الانخراط في استثمارات جديدة. وقالت هيئة الأوراق المالية والبورصات أيضا أن بعض الـ ICOs قد تكون مؤهلة كأوراق مالية وإذا كان الأمر كذلك فإنها تخضع لأنظمة الأوراق المالية الاتحادية.


لماذا تكون هامة؟

تستخدم عروض طرح العملة الأولية العملات الرقمية كأداة التمويل الأساسية، تقدم وسيلة جديدة للشركات والأفراد المبتكرة الذين يرغبون في القيام بالأشياء بشكل مختلف. توجة المزيد من الإهتمام لمجال العملات الرقمية كما تبادر الشركات الناشئة الجديدة في مجال البلوكشين زيادة كميات أكبر من رأس المال. ومع ذلك، قد يقدم مسار ICO نتائج مؤاتية وغير مواتية على حد سواء. في حين أن عمليات احتيال الـ ICO والإخفاقات العامة الضخمة لها تأثير ضار على سمعة العملات الرقمية، إلا أن المشاريع الناجحة تضفي مزيدًا من المصداقية في أعين الجمهور.

إن رموز الـ ICO التي ترى انتشار واعتمادية على نطاق واسع قد تخفف بعض عدم اليقين حول قدرة المؤسسات والمستهلكين على دخول عالم العملات الرقمية. وعلى الرغم من أن طريقة الاستثمار الجديدة هذه لا تزال تعمل على حل مشكلاتها إلا أن الكثيرين يعتبرونها بديلاً عمليًا لطرق جمع الأموال التقليدية وقد تصبح منهجًا مقنعًا للشركات التي تمضي قدمًا.

Loading